الشهيد سامي مرابط ترك خلفه طفلين وجنينا في بطن زوجته

أفاد مراسل موزاييك بالمنستير أنّ الوكيل بالحرس الوطني سامي مرابط الذي استشهد في العملية الإرهابية بسوسة يقطن في مدينة المكنين ترك خلفه طفلين وجنينا في بطن زوجته.


وعمدت مجموعة من ثلاثة إرهابيين كانوا على متن سيارة إلى دهس عوني الحرس الوطني قبل أن يعمدوا إلى طعنهما وافتكاك أسلحتهما ويلوذوا بالفرار.وتمكّنت الوحدات الأمنية في وقت وجيز من تحديد مكانهم حيث جرى تبادل إطلاق نار معهم قبل القضاء عليهم.

Post a Comment

أحدث أقدم