تونسيون يطلقون حملة :" فتح الحدود والتخلي عن الحجر الإجباري جريمة في حق الشعب التونسي"

أطلق رواد الفيسبوك في تونس حملة ضد بعض الإجراءات بخصوص الوضع الوبائي في البلاد و خاصة مع إرتفاع عدد الإصابات الوافدة بكورونا خلال الأيام الماضية, حيث عبر العديد عن رفضهم لإلغاء الحجر الصحي الإجباري للعائدين من الخارج و طالبوا بالحفاظ على الوضع الوبائي المستقر في البلاد بعد أيام من الإعلان رسميا عن الإنتصار على فيروس كورونا من طرف السلط الصحية و توقف نزيف الإصابات المحلية.

و عاد هاجس الإصابات بفيروس كورونا بعد تسجيل عديد الإصابات الوافدة خلال الايام الماضية تزامنا مع القيام بعديد رحلات الإجلاء لتونسيين عالقين بالخارج و مع قرب فتح المجال الجوي و إستئناف الرحلات المقرر يوم 27 جوان الجاري. حيث عبر رواد مواقع التواصل الإجتماعي عن رفضهم لإجراء فتح المجال الجوي في الوقت الحالي.و بمتابعة التطورات و المستجدات الوبائية بالبلاد, تم رصد عديد التجاوزات و الإخلالات في إحترام الحجر الصحي و التباعد الجسدي تبعث بالقلق لدى المواطنين, حيث أكدت مصادر طبية أن هنالك مخاوف من عودة إنتشار الفيروس خاصة بعد التفطن لشهائد طبية مزورة قدمها العائدون من الخارج تفيد سلامتهم من الفيروس ليتبين فيم بعد أنهم حاملون للوباء.و يأتي ذلك مع وجود تحذيرات من وزير الصحة عبد اللطيف المكي الذي توقع موجو ثانية من فيروس كورونا و أكد أن “الخطر مازال قائما بقوة خاصة مع فتح الحدود”

Post a Comment

To be published, comments must be reviewed by the administrator *