بعد وفاة ابنتهم بكورونا في الغابون : عائلة تونسية تدخل في اضراب جوع و تطالب بجلب جثمانها

أكــدت اليوم الخميس 18 جوان 2020، أميرة عزيزي، وهي شقيقة المواطنة التونسية سهام عزيزي التي توفيت في الغابون في ماي الماضي بفيروس كورونا، وتقبع جثتها حاليا في مشرحة الأموات بأحد المستشفيات بالغابون، بأن أفراد عائلتها دخلوا في اضراب جــوع، لأن العائلة لم تتمكن العائلة من استرجاع جثة ابنتهم لدفنها في تونس

وأشارت أميرة عزيزي، لدى حضورها على موجات إذاعة “شمس أف أم”، إلى أن جثمان شقيقتها علميا لا يمثل أي خطرا حتى وإن توفيت بفيروس كوروناوناشدت السلطات التونسية من أجل الإسراع بإرجاع جثمان ابنتهم لدفنها في بلدها، مشددة على أن الوضعية الصحية لوالدتها ووالدها متدهورة

Post a Comment

أحدث أقدم