احتقان شديد بالمحطة البحرية سيدي يوسف بقرقنة

تسود حاليا حالة من الاحتقان الشديد بالمحطة البحرية للمسافربن سيدي يوسف بقرقنة جراء طوابير كبيرة من السيارات العالقة هناك منذ عشية اليوم الأحد 31 ماي 2020، والتي لم يتمكّن أصحابها من ركوب اللود نحو صفاقس واضطروا لقضاء الليلة في العراء بالمحطة في إنتظار سفرات صباح الغد انطلاقا من الساعة الثامنة، مع ما يعنيه ذلك من الاتعاب وتعطيل مصالحهم..

 وانتقد المسافرون عدم تحرّك مسؤولي الشركة الجديدة للنقل بقرقنة لبرمجة سفرات دعم الليلة لتأمين عودتهم إلى صفاقس وتحدّث البعض عن وجود تمييز في المعاملة بتمكين بعض السيارات من العبور دون مراعاة الأولوية مع طول طابور صف سيارات الحجز المسبق باكثر من الرقم الاعتبادي لهذه المنظومة المعتمدة في النقل. وهناك توقعات بأن يتواصل الاحتقان صباح غد الاثنين ما لم يتم توفير سفرات دعم لنقل السيارات العالقة بالجزيرة. فتحي بوجناح

Post a Comment

أحدث أقدم