محسن مرزوق يرد على اتهامه بالتخطيط لاغتيال ‏رئيس ‏الجمهورية ‏قيس ‏سعيد

رد اليوم الجمعة 29 ماي 2020 امين عام حزب مشروع تونس السيد محسن مرزوق على الاتهامات التي وجهت له بكونه وعبير موسي يخططان لاغتيال رئيس الجمهورية قيس سعيد بدعم إماراتي سعودي بالدعوة لاستدعاء السفير التركي بتونس.
وقال مرزوق بانه هو المهدد بالاغتيال من قبل لاجئ مصري مقيم في تركيا ينتمي للاخوان المسلمين و أضاف مرزوق بانه تعرض لتهديد مباشر

 من المدعو عماد البحيري الذي يحمل الجنسية التركية ويقيم هناك تحت رعاية المخابرات التركية وفق قوله.
وتابع هذا الشخص روج لسيناريو وهمي كونه انا وعبير موسي نخططان لاغتيال قيس سعيد بدعم من السلطات الاماراتية والسعودية ومحاولة تغيير الحكم معتبرا كونها ادعاءات باطلة مشيرا الي ان رئيس الجمهورية قيس سعيد عبر أكثر مرة في تصريحات سابقة عن ضرورة تغيير نظام الحكم في تونس.كما طالب مرزوق السلطات التونسية بعدم التزام الصمت امام هذه الاشاعات الخطيرة.

Post a Comment

أحدث أقدم