هذه تطورات الحالة الصحية لأول مصاب بالكورونا في تونس

أفاد اليوم الثلاثاء 3 مارس 2020 ، المدير العام للرعاية الصحية الأساسية شكري حمودة ، بأن المواطن الذي ثبتت إصابته بفيروس "كورونا" المستجد أمس الإثنين حالته الصحية حاليا مستقرة، معلنا عن قرار الوزارة توسيع المراقبة لتشمل كافة المحيطين بجميع المسافرين الوافدين الى تونس من المناطق الموبوءة.


وقال حمودة، إنه بتسجيل أول حالة إصابة بفيروس "كورونا" المستجد في تونس، تم الإنتقال إلى الدرجة الثانية من تطبيق الإستراتيجية الوطنية للتصدي لهذا الفيروس ومجابهة انتشاره.
وأوضح، بأن تطبيق الدرجة الثانية من الإستراتيجية الوطنية للتصدي لهذا الفيروس يعتمد بالخصوص على تغيير الخطة الإتصالية والتوعوية في مجابهة الفيروس بهدف تقريب خدمات التثقيف الصحي أكثر من المواطنين، وذلك من خلال تشريك أطباء الجهاز التنفسي والبيولوجيا والإنعاش وأطباء الشغل وأطباء الأمراض المعدية في تقديم كافة المعطيات والمستجدات بشأن هذا الفيروس وتوصيات التوقي منه لفائدة كافة المواطنين.

وسيقوم هؤلاء الأطباء بالإشراف على تنفيذ المنوال الوقائي في مجابهة فيروس "كورونا"، وفق ما أبرزه مدير الرعاية الصحية الأساسية، مؤكدا أن الوزارة ستقوم بنشر كافة المعطيات بشأن تسجيل إصابات جديدة حال التأكد منها لأنها تعول على إشراك الرأي العام والمواطنين في مكافحة الفيروس