القائمة الرئيسية

الصفحات

تعاطف معهما التونسيون/ هكذا نجا زياد وخطيبته بأعجوبة من حافلة الموت

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة لشاب يدعى زياد وخطيبته كانا في الحافلة المنكوبة ونجيا من الموت بأعجوبة، وحظيت صورهما بعد الحادث بتعاطف التونسيين حيث اصيبا الحبيبين بكسور وجروح 



ولم يفترقا حتى في المستشفى، وحسب مصادر خاصة فإن زياد تمسك بإنقاذ خطيبته معه وطالبها بالتمسك به والاستماع الى نصائحه حيث تمسكا بالكراسي واتخذا مكانا قريبا من أبواب الحافلة قبل سقوطها ثم قفزا معا.
هل اعجبك الموضوع :