أخبار براكة الساحل : حالة من الإحتقان أمام مركز الحرس الوطني بسبب وفاة أحد الموقوفين ! أخبار براكة الساحل : حالة من الإحتقان أمام مركز الحرس الوطني بسبب وفاة أحد الموقوفين !

أخبار براكة الساحل : حالة من الإحتقان أمام مركز الحرس الوطني بسبب وفاة أحد الموقوفين !

    شهد محيط مركز الحرس الوطني ببراكة الساحل بمدينة الحمامات من ولاية نابل، ليلة الجمعة 15 فيفري 2019، حالة من الإحتقان والتوتر، وصلت إلى حد رشق مقر المركز بالحجارة، على إثر وفاة أحد الموقوفين، وفق ما صرح به شهود عيان لوكالة تونس إفريقيا للانباء. ودفعت عملية مهاجمة مركز الحرس الوطني أعوان الأمن، إلى طلب


     تعزيزات من أجل تطويق المكان ومجابهة الغاضبين باستعمال الغاز المسيل للدموع، بهدف حماية المؤسسة الأمنية من الإعتداءات وتفريق المحتجين، حسب ما ذكرته نفس المصادر. واختلفت الروايات بخصوص وفاة الموقوف، بين متهم للأمنيين باستعمال العنف ومتحدث عن وقوع حادث أدى إلى الوفاة. ولم يتسن لمراسل (وات) بالجهة الحصول على معلومات من مصادر أمنية من الحرس الوطني حول الحادثة. يشار إلى أن مركز الحرس الوطني ببراكة الساحل (منارة الحمامات)، هو أول مركز نموذجي لشرطة الجوار في تونس، وهو مجهز بآلات كاميرا وبمعدات تسمح بالعودة إلى أطوار جلب الموقوف وطريقة التعامل معه، وهو ما ستثبته الأبحاث في هذه الحادثة التي تتعهد بها النيابة العمومية بالجهة.