بنزرت يرقد بالمستشفى العسكري:إصابة عريف أول بعبوة كريموجان على مستوى رأسه

    يرقد عسكري برتبة عريف أول، بالمستشفى العسكري بتونس العاصمة منذ أيام وإلى حدود الأحد 3 فيفري 2019، وذلك اثر إصابته بعبوة كريموجان (الغاز المسيل للدموع) بصفة مباشرة من قبل عدد من أعوان الأمن عشية الأربعاء المنقضي وسط مدينة بنزرت. وحسب ما صرحت به عائلة العسكري 'نادي بن عبدة' لموقع نسمة، فإن ابنهم (من مواليد 1991 أصيل معتمدية كسرى ويعمل في قابس) يتواجد منذ أشهر في بنزرت، وخرج نهار الأربعاء إلى المدينة العتيقة رفقة زميله لشراء العشاء من أحد المطاعم، وعند خروجهما تفاجأ بسيارة تابعة للأمن الوطني (baga) ''يبدو أنها لفرقة وحدات التدخل''،



     نزل منها حوالي 4 أعوان بالزي الرسمي، وأمسكوا به وحاولوا جرّه وإذ بأحد الأعوان يطلق عليه عبوة كريموجان بصفة مباشرة ومن مسافة قريبة أصابته على مستوى رأسه، سقط إثرها العسكري مغشيا عليه. وتم نقل المصاب إلى المستشفى الجامعي الحبيب بوقطفة ببنزرت في حالة غيبوبة ونظرا لحالته الصحية الحرجة، تم تحويله إلى المستشفى العسكري بالعاصمة. وأكدت عائلة العسكري المصاب، أن 'نادي' يتماثل للشفاء ومن المنتظر أن يغادر المستشفى في غضون يوم أو يومين على أقصى تقدير. كما طالبت عائلته السلطات المعنية بفتح تحقيق في الحادثة التي تضرر بفعلها ابنهم، خصوصا وأن الاعتداء ''يبدو وأنه متعمد ولا يعدو أن يكون مجرد خطأ'' وفق تقديرهم. يشار إلى أن العسكري المتضرر، كان زمن الحادثة يرتدي ملابس مدنية، وتزامن الاعتداء الذي لحقه مع أحداث شغب شهدتها بنزرت اثر مباراة كرة قدم (الاربعاء المنقضي). جدير بالذكر أن مكان الواقعة لم يشهد أحداث شغب ''بل أن الشارع الذي تواجد فيه المتضرر كان شبه خال من المارة'' حسب تصريح صهر العسكري المصاب.

    اترك تعليق