الاثنين، 28 يناير 2019

دراسة : هذا سر العلاقات الزوجية السعيدة !

أنجزت دراسة جديدة حول سر العلاقات الزوجية السعيدة، كاشفة أن تكوين صداقات جيدة في سن المراهقة، قد يكون مفتاح تلك العلاقات الزوجية الناجحة والمثالية. وأكد الباحثون المشاركين في الدراسة، من سن 13 إلى 30 عاما، أن أولئك الراضين عن علاقاتهم، لديهم تاريخ أفضل لعقد الصداقات من الجنس نفسه في المدرسة.


 ويبدو أن تكوين صداقات جيدة في مرحلة الطفولة، يساعد على بناء مهارات تتعلق بالعلاقات الرومانسية الجيدة، كما يمكن القول إن الجهد المبذول للحفاظ على الصداقات في المدرسة، يساهم في تعزيز الحفاظ على العلاقة العاطفية عند البلوغ. ووجدت الدراسة المنشورة في مجلة "Child Development" أن الناس الذين أحرزوا نتائج جيدة في جميع هذه الصداقات، كانوا أكثر ميلا لتكوين علاقات سعيدة في أواخر العشرينات من عمرهم. ويمكن لمهارات الصداقة الجيدة في المدرسة، أن تفسر 25% من الفرق في مستويات سعادة الأشخاص داخل العلاقات.
Notification
Done