الجثث كانت مقيّدة بالسلاسل: العثور على مقبرة جماعية (صور)

    عثر الهلال الأحمر في ليبيا على مقبرة جماعية في مدينة درنة تضم 22 جثة تعود لجنود يتبعون جيش النظام السابق، تمّ تصفيتهم داخل معسكرهم من قبل تنظيم القاعدة الارهابي عام 2011 رمياً بالرصاص.


     ونشر الهلال الأحمر على صفحته بموقع ''فيسبوك''، صورا لجثث كانت مقيّدة الأيدي والأرجل بالسلاسل. وقال المكتب الإعلامي للهلال الأحمر إنّ فرعه بمدينة درنة قام بانتشال الجثث بحضور مديرية الأمن والنيابة العامة ومركز الخبرة القضائية والبحوث، وهي تعود لعسكريين تم أسرهم سنة 2011، بمعسكر في منطقة جنوب درنة ثم تصفيتهم رميا بالرصاص.



    مقالات متعلقة

    .