نابل: شابان يضرمان النار في جسديهما داخل مركز الأمن بقربة !

    أقدم في ساعة متأخرة من ليلة أمس شابان يبلغان حوالي 30 سنة، على إضرام النار في جسديهما وسط مركز الشرطة بقربة التابعة لولاية نابل حيث أصيب أحدهما بحروق بسيطة بعد تدخل الوحدات الأمنية 


    التي قامت باطفاء النار الملتهبة بجسده في حين ألقى الثاني بنفسه في النافورة الموجودة أمام المركز. وقد تم نقلهما إلى المستشفى بقربة ثم تحويلهما إلى مستشفى الحروق البليغة ببن عروس، أين وصفت حالة أحدهما بالخطيرة حيث أصيب بحروق من الدرجة الثالثة، بينما أصيب الآخر بحروق على مستوى الساقين. يشار أنهما من أصحاب السوابق العدلية، أحدهما غادر السجن حديثا، مشيرا إلى أنهما كانا في حالة سكر شديد.
    شارك المقال

    مقالات متعلقة

    . .
    .