.
أكد المستشار الدولي في علم المياه والتهيئة الترابية وتخطيط الموارد المائية محمد هادي اللواتي ،ان فيضانات نابل لم تكن بسبب تنفيس للسدود، بل هي جراء تهاطل الامطار بمعدلات فاقت المعتاد وتجاوزت ال300 مم


 في ثلاثة ايام، وتجاوزت بشكل كبير الامطار التي تهطل كل قرن، وزادت في حدة الفيضانات انسداد المجاري بسبب النفايات والمباني الفوضوية وتلوث الأودية. و حذر من انهيار السدود و فيضان الاودية في سليانة وبوسالم وجندوبة الواقعة بين وادي مجردة وبوهرتمة ،وكذلك الجديدة ومنوبة المتواجدة بين وادي مجردة وشفرو ونابل الى جانب صفاقس وسيدي بوزيد .
.
اترك تعليقك ، أضف تعليقك
.