سيدي حسين: هدوء حذر في انتظار وصول جثمان أيمن العثماني

    تشهد منطقة سيدي حسين السيجومي بالعاصمة اليوم الأربعاء 24 أكتوبر 2018 هدوء حذرا وسط حضور أمني تحسبا لأي طارئ في انتظار وصول جثمان الشاب أيمن العثماني، الذي توفي بطلق ناري على اثر المواجهات


     التي جدت مع المحتجين أثناء مداهمة دورية ديوانية لمستودع بضائع مهربة بالمكان. وأكدت مبعوثة موزاييك إلى منطقة سيدي حسين سيدة الهمامي أن المنطقة تشهد هدوء حذرا وسجّلت وجود أثار العجلات المطاطية التي تم حرقها وبعض الطرقات التي تم قطعها. وقال الأهالي لمبعوثة موزاييك إن التلاميذ لم يلتحقوا اليوم بمقاعد الدراسة.
    شارك المقال

    مقالات متعلقة