.
تم اليوم الخميس 11 أكتوبر 2018 بمدينة بنزرت إمضاء إتفاقية شراكة وعمل بين وزارة التعاون الإقتصادي والتنمية الألمانية والجامعة التونسية للنسيج والملابس سيتم بمقتضاها بعث وانجاز مركز للتكوين في النسيج والملابس لفائدة المؤسسات المنتصبة بمنطقة العالية من ولاية بنزرت. كما تم التوقيع على اتفاقية شراكة وتعاون بين كل من الجامعة التونسية للنسيج ونظيرتها الالمانية ترمي الى تطوير التعاون الثنائي في المجال ولاسيما تعزيز نفاذ المنتوجات 


التونسية في الاسواق الخارجية من خلال تنظيم والمشاركة في المعارض الدولية. ويأتي التوقيع على الاتفاقيتين، على هامش الزيارة التي يؤديها وزير التعاون الاقتصادي والتنمية الألماني غارد مولر الى تونس. وقد حضر موكب التوقيع رئيس الهيئة العليا للاستثمار خليل العبيدي، ورئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، سمير ماجول، ورئيس الجامعة التونسية للنسيج والملابس، حسن بوفادن وعدد من الاطارات الجهوية والمحلية. وقال الناطق الرسمي باسم الحجرة التجارية التونسية الألمانية ببنزرت، غازي البيش، ان بعث مركز للتكوين الاول من نوعه في اختصاص النسيج لفائدة المؤسسات المنتصبة بالجهة من شانه ان يدعم قطاع صناعة النسيج من خلال تكوين يد عاملة مختصة لفائدة المؤسسات الناشطة بكامل جهة بنزرت ولاسيما منها المنطقة الجنوبية مشيرا الى ان 38 مؤسسة


 تنشط حاليا في قطاع النسيج في بنزرت تشغل 18 الف شخص. وشدد الوزير الالماني للتعاون الإقتصادي والتنمية على اهمية التعاون التونسي الالماني مشيرا الى ان 270 مؤسسة المانية تنشط حاليا في تونس تشغل حوالي 60 الف فرد شخص. واكد على حرص المانيا في مزيد دعم التنمية في تونس ولاسيما من خلال مساعدة الشباب في الحصول على فرص عمل وكسب معارف تكوينية عالية الجودة. ونوه بالمناخ الاقتصادي والاجتماعي اللذي لاحظه خلال زيارته لمؤسسة ” فان لاك” التونسية الالمانية المختصة في النسيج بمدينة بنزرت والتي اكد انها تعد من بين المؤسسات النموذجية في مجالها وطنيا ودوليا. وتم بنفس المناسبة التوقيع على اتفاقية تقضي بانجاز مركب رياضي وشبابي بمنطقة ” ظهر الكدية ” الشعبية من معتمدية بنزرت الشمالية وذلك في اطار هبة بقيمة حوالي 200 الف اورو (660 الف دينار) من قبل وزارة التعاون الإقتصادي والتنمية الألمانية.
.
اترك تعليقك ، أضف تعليقك
.