.
المستشفى الجهوي بمساكن في ولاية سوسة يتضمن إعلاما لمعتمدة مساكن بتسجيل حالات إصابة بحمى غرب النيل التي تنتقل بالعدوى عن طريق البعوض و”الناموس” المنتشر في مستنقعات المياه والأودية خاصة بعد الأمطار الأخيرة التي شهدتها تونس. وقد تضمن الإشعار طلب


 تدخل عاجل لمقاومة هذا المرض الذي يهدد صحة المواطن. يشار الى ان فيروس حمى النيل الغربي هو واحد من سبعين نوعا من الفيروسات التي تنتمي إلى عائلة الفيروسات المصفرة (Flavivitidae). ومعظم المصابين بهذا الفيروس لا تظهر لديهم أية أعراض مرضية بتاتا. أما الذين تظهر لديهم أعراض المرض فيشكون من درجة حرارة معتدلة شيئا ما، يرافقها أحيانا طفح وردي اللون، يختفي بسرعة. وأحيانا، يصيب الفيروس الجهاز العصبي المركزي. ويزداد خطر الإصابة بهذا المرض، بشكل خاص، لدى المرضى المسنين.


.
اترك تعليقك ، أضف تعليقك
.