.
رفراف مدينة تعاني مشاكل بيئيّة،رفراف تعاني مشاكل بنى تحتيّة،رفراف تعاني مشاكل موارد مالية،رفراف تعاني مشاكل إجتماعيّة،رفراف تعيش مشاكل رياضيّة ،ثقافية و إتصاليّة.كلّ القطاعات برفراف مشلولة وتعاني نقصا على كلّ الأصعدة ماليّا وهيكليّا وعمليّا .في هذا الوقت الّذي تعاني فيه هذه المدينة الجميلة كلّ هذا الألم ينكبّ المجلس البلدي في إنجاز ميزانية 2019 لطرحها للنقاش مع كلّ المكوّنات المدنيّة.ميزانيّة يناقشها المجلس البلدي في المكان والزمان الّذي تريد فيه البلدية من متساكني مدينة رفراف دينا متخلدّا عليهم يفوق 800 ألف دينار.نعم يا رفارف البلدية .


تحب منكم 800 مليون آدائات على العقرات وإسداء الخدمات بالفلاّقي "زبلة وخروبة". الناس ما تدفعش إلّي عليها وبعد يجيك من غدوة يطلبلك وإلاّ يكتبلك خطاب عل الفاسبوك يطلبلك مشاريع بنى تحتيّة ومشاريع صناعيّة وسياحيّة ورياضيّة و خدمات، إلخ... باش تحّبها تتعمل المشاريع هاذي .زعما جاش الوقت إلّي لازمنا فيه الرفارف نحشموا على رواحنا وناقفوا ببلادنا لينا ولولادنا. كّل مواطن مطالب بدفع الآداء البلدي وهذا واجب مش مزيّة حتّى كيبدى الدفع بالتقسيط والله كيبدى بالخمسة والعشرة دنانير للي ما عندوش المهّم تاقفوا وتعاونوا بلادكم.إمشوا للبلدية وهي تعرف كيفاش تتعامل مع كلّ الشرائح الإجتماعية. وعلى فكرة البلدية كانت تنجّم تمنع الخدمات وإستخراج الوثائق المدنيّة والرخص بكّل أنوعها على كّل فرد لم يستخلص الآداء البلدي.لاكن المجلس البلدي برمّته إرتئى إنّوا يدخل في حملة تحسّيسيّة يوّعي بيها الناس ويحملهم مسؤولياتهم ويفهمهم أهميّة دفع الأدائات للمصلحة العامة ولّلي فيه الخير للجميع. *رفراف خير للجميع* zied harrek
.
اترك تعليقك ، أضف تعليقك
.