.
أفاد المدير الجهوي للصحة ببنزرت، جمال الدين السعيداني، اليوم الخميس، بأن إدارته أذنت بفتح تحقيق إداري معمّق والتنسيق مع المصالح الامنية لفتح تحقيق أمني وقضائي بشأن وفاة مريض يبلغ من العمر 54 سنة بقسم أمراض القلب بالمستشفى الجامعي الحبيب بوقطفة تعرض لحروق من الدرجة الثانية.


 إثر محاولة إعادة تنشيط دقات قلبه بواسطة آلة تنشيط القلب. وأوضح، في تصريح ل (وات) بالجهة، أن المتوفى كان قد تعرض لوعكة صحية حادة استوجبت إقامته بالمستشفى للتداوي، إلا أن صحته عرفت تدهورا اليوم وتوقف قلبه عن النبض، فتمت محاولة إسعافه باستعمال آلة تنشيط القلب بهدف اعادة النبض لوضعيته العادية، لكنه اصيب، مع الاسف، بحروق من الدرجة الثانية، توفي على إثرها، وفق تعبيره. وعبّر السعيداني، في السيلق ذاته، عن أسفه وكل الاطار الطبي وشبه الطبي للحادثة، مشيرا إلى أنه تم توجيه جثة المتوفي للتشريح في اطار بحث طبي معمّق لتحديد أسباب الوفاة.
.
اترك تعليقك ، أضف تعليقك
.