.
دعت الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه، الاثنين، المواطنين إلى السعي قدر الامكان الى تأجيل بعض الإستعمالات الثانوية للمياه إلى ما بعد الساعة السادسة مساءا من يوم العيد وذلك لتفادي تركيز الطلب على المياه خلال الفترة الممتدة بعد صلاة العيد والساعة السادسة مساءا.


وأضافت الشركة في بلاغ لها انه نظرا لارتفاع إستهلاك المياه خلال يوم عيد الأضحى، ولضمان استمرارية التزويد بالماء الصالح للشرب، قامت باستعدادات خاصة تتمثل في تجنيد فرق الاستمرار التي ستتواجد يوم عيد الأضحى بمختلف مقرات الأقاليم (البالغ عددها 38) للتدخل العاجل عند الحاجة إضافة إلى أعوان الإلزام. كما برمجت الشركة تعبئة خزانات مياه الشرب البالغ عددها 1180 خلال ليلة العيد علما وأن طاقة الخزن الجملية بالشركة تناهز 1,1 مليون متر مكعب (تونس الكبرى: 391 ألف متر مكعب ، سوسة: 80 ألف متر مكعب، صفاقس: 74 ألف متر مكعب، مدنين: 11 ألف متر مكعب…). كما تمّ اتخاذ الإجراءات الضرورية لمزيد تفقد تجهيزات محطات الضخ وبالخصوص التجهيزات الاحتياطية لاستعمالها وتشغيلها عند الاقتضاء مع تكثيف متابعة توزيع المياه عبر تركيز آلات قيس الضغط والمنسوب في الشبكات خاصة خلال فترة الذروة.

وستعمل الشركة على توفير كل القطع الخاصة بإصلاح الأعطاب الطارئة على الشبكات خلال يوم العيد مع تكثيف المتابعة والمراقبة الصحية للمياه الموزعة، وفق ذات البلاغ. ووضعت الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه على ذمة حرفائها أرقام مقرات الأقاليم والرقم الأخضر المجاني للشركة 80.100.319 لتلقي كل التشكيات وإعلام المصلحة المعنية في الإبان للتدخل الحيني
.
اترك تعليقك ، أضف تعليقك
.