بعض مستحضرات التنظيف تشكل خطورة أكثر من التدخين تعرف عليها - رفراف الشاطئ | Rafraf Plage
الأخبار
جار التحميل...

الأربعاء، 22 أغسطس 2018

بعض مستحضرات التنظيف تشكل خطورة أكثر من التدخين تعرف عليها

تتعرض النساء اللاتي يستخدمن بشكل منتظم ومتكرر عدد من المستحضرات المنزلية لمخاطر انخفاض أداء وظائف الرئتين بشكل كبير مع مرور الوقت.
  وعمل الباحثون في جامعة بيرغن في النرويج على تحليل بيانات حوالى 6235 مشاركًا في المسح الأوروبي حول صحة الجهاز التنفسي وتمّت متابعة المشاركين خلال 20 عامًا، للتأكد من تأثير منتجات التنظيف المنزلية على وظيفة الجهاز التنفسي والرئتين، خصوصًا على المدى الطويل. 


ووفقًا للباحثين الذين عملوا في الدراسة التي نُشرت في مجلة الجمعية الأمريكية للصدر أكد المشاركون أنهم يشعرون بالقلق من أنّ استعمال هذه المنتجات وبشكل يومي ومتكرر يسبب التلف في الجهاز التنفسي يومًا بعد يوم وسنة بعد سنة وتسرّع الانخفاض في وظائف الرئة مع التقدم في السن. كما أثبتت الأبحاث تراجع وظائف الرئة لدى النساء اللواتي يقمنَ بتنظيف المنزل باستخدام هذه المنتجات يوميًّا بشكل متسارع، بما يعادل تدخين حوالى 20 علبة من السجائر في السنة. ويقول الباحثون إنها نتيجة بالكاد أن تكون مفاجئة، عندما تتنفس الجزيئات الصغيرة من مواد التنظيف، التي يُفترض أنها تنظّف الأرضيات وليس الرئتين’. كما أثبتت هذه الدراسة أنّ مرض الربو أكثر انتشارًا لدى النساء اللواتي ينظّفنَ منازلهنّ بنسبة 12.3 في المائة واللواتي يقمن بأعمالهنّ بنسبة 13.7 في المائة مقارنة بالنساء اللواتي لا يستخدمن هذه المنتجات على الإطلاق بنسبة 9.6 في المائة. “ويمكن لمنتجات التنظيف الكيميائية أن تسبب المشاكل والتلف بشكل كبير للرئتين على المدى الطويل.

شارك مع أصدقائك

Notification
This is just an example, you can fill it later with your own note.
Done