تمكنت الوحدات الأمنية التابعة لمنطقة باب البحر بتونس العاصمة بإلقاء القبض على سائق تاكسي، نسبت اليه قضية اغتصاب حريفته باستعمال القوة.

وبناءا على شكاية تقدمت بها فتاة مفادها أنها استوقفت في الأسبوع الماضي سيارة أجرة “تاكسي” ثم ركبتها وطلبت من سائقها أن يوصلها إلى وجهتها، فاستجاب وأخذ يتجاذب معها اطراف الحديث وعندما نظر إليها من خلال المرآة العاكسة أعجب بجمالها، وحدثته نفسه الأمارة بالسوء أن ينال من شرفها. وعندئذ فكر في الحصول عليها بالقوة وأن يحول وجهتها إلى مكان خال من المارة ويحصل على مبتغاه.
وبعد أن قطعت السيارة عدة أمتار من الطريق التي تحفها الأشجار حتى توقف فجأة ونزل من السائق وتظاهر بالبحث عن سبب عطب مزعوم، ثم فتح الباب الخلفي وشد الحريفة من ثيابها بكل قوة ، فحاولة التصدي له رافضة النزول الأمر الذي جعله يستعمل القوة ويسحبها بعنف خارج السيارة،
ويجرها تحت شجرة على حاشية الطريق ويجردها من ثيابها بالقوة رغم تصديها له مستغلا في ذلك خوفها وعجزها عن المقاومة، حتى حصل على غايته وتركها في ذلك المكان وانطلق بسيارته معتقدا أنه فرّ من العقاب. ولكن ضحيته سجلت رقم السيارة وهو الذي ساعد في التعرف عليه بعد انطلاق البحث والتحريات.

اترك تعليقك ، أضف تعليقك