وصفات منزلية لعلاج الحصى و الرمل في الكلى

    معظمنا يعاني من الام مزعجة بالجوانب عند منطقة الخصر التي عادة ما يكون سببها وجود الرمل و الحصى في الكلى او المسالك البولية. 

    حتى يلجأ العديد منا الى الاطباء للتخلص من تلك الالم. و سيقدم لكم موقع دنيتي مجموعة من الاعشاب القادرة على علاج الرمل و الحصى في الكلى و المسالك البولية. قد يكون سبب تكون الرمل و الحصى هو زيادة تناول الأطعمة التي تحوي الأملاح، أو قلة شرب الماء، أو أن الكلية ترسب الأملاح لعيب فيها، ولذلك يجب مراعاة أنواع الطعام المتناولة وزيادة كمية الماء المتناولة حتى يتم إخراج لترين من البول يومياً أو حتى يصبح لون البول مثل الماء. و لان الطبيعة هي خير علاج, هناك مجموعة من الاعشاب و الوصفات المنزلية القادرة على تنظيف الكلى من الرمل و الحصى , و ابرزها :
    – البقدونس (Parsley): يعتبر نبات البقدونس من النباتات المدرة التي تمنع تكونالحصى ، وقد أثبتت الدراسات أن تحضير شاي من البقدونس بمقدار ملعقة صغيرة من الجذور الجافة للنبات لكوب من الماء الذي سبق غليه ويشرب مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم (كوبين إلى ثلاثة أكواب يوميا ) كان له تأثير جيد، وكذلك بذور البقدونس فإن لها تأثيراً على إخراج حصاة الكلى، وهي مضادة للروماتيزم، إلا أن عدم استعمالها بحرص يسبب تأثيراً سيئا؛ حيث أن جرعات البذور العالية سامة، كما يجب عدم استخدامها من قبل النساء الحوامل أو الذين يعانون من أمراض الكلى، ولعلاج الحصى في الكلى يغلى البقدونس في إناء كالقهوة ويشرب بعد ذلك، وكرر العملية أكثر من مرة حتى تتفتت حصوات الكلى وقد جرب هذا الدواء وهو نافع للغاية.
    – عشبه الالماسه او المعروفة برجل الحمامه, حيث توضع فى ابريق ماء مغلى وبعد ان يبرد نشرب منه 2كاسات يوميا فى العشرة ايام. – عصير الليمون ينظف الكلى ويزيل الحصى إذا كنت تعاني من الحصى الكلوى، عليك بشرب عصير الليمون، ويعتبر ثمار الليمون الأغنى بين الأنواع الأخرى من الحمضيات من حيث محتواها من مادة (ستريت)، وأثبتت الدراسات أن الاستهلاك المنتظم لعصير الليمون يزيد درجة الحموضة ومحتوى الستريت والبوتاسيوم وحجم البول دون أن يزيد محتوى الكالسيوم؛ إذ تساعد الزيادة في نسبة مستويات الستريت إلى الكالسيوم في منع تبلوره وتنشيط طرحه في البول، كما أظهرت الأبحاث أن هذا العلاج فعال في منع عودة الحصى الى الكلى من جديد.
    – الحلبة : لتفتيت الحصى في الكلى, أحضر حوالي 200 جرام او كوب من بذور الحلبة، وأغله في إبريق حوالي (ثلاثة أكواب ماء مفلتر لمدة عشرين دقيقة) ثم صف الماء من البذور واشرب أربعة أكواب في اليوم حوالي أسبوعين، سوف تتغير رائحة العرق عندك عند استمرارك في شرب المحلول؛ لتجنب ذلك ضع حوالي ملعقتين من اللبان الذكري (وأجوده العماني الماءل للصفرة) في الإبريق أثناء غليان الماء مع البذور. يمكن تحضير كمية كبيرة من المحلول وحفظه في الثلاجة لمد أسبوع.
    إن أملاح الأوكسالات تكثر في المانجو والطماطم والفراولة، وأما أملاح اليورات فتكثر في البروتينات الحيوانية والنباتية، ولذلك ينصح بالاعتدال أو التقليل من هذه الأطعمة، كما ينصح بكثرة تناول الماء الذي يؤدي إلى إذابة الأملاح، ويمكن تناول فوار يورى سلفين لأملاح اليورات، وفوار إبيماج لأملاح الأوكسالات. وإذا زادت أملاح اليورات وحمض اليوريك في الدم فيمكن تناول أقراص زيلوريك.

    شارك المقال

    مقالات متعلقة

    .