شهد ظهر اليوم الثلاثاء 4 جويلية 2017 الشاطئ الصخري لمدينة كاب زبيب من معتمدية راس الجبل حالة غرق هي الثالثة خلال هذه الصائفة والغريق اليوم هو طفل من مواليد 2001 أصيل منطقة سيدي بوشوشة بالماتلين كان قد قدم للشاطئ الصخري “الرواجة الصخرات” رفقة أصدقائه الثمانية للسباحة بعد دخول قرار منع السباحة بمنطقة الجوابي حيز التنفيذ ورغم التحذيرات الصادرة عن الأجهزة الأمنية لمركز الحرس البحري بكاب زبيب وأعوان الحماية المدنية بالتزام الحذر باعتبار تواصل سوء العوامل الجوية جراء شدة قوة الرياح التي تجعل السباحة مخطرة بمثل الشواطئ الصخرية…هذا وبعد استشارة النيابة العمومية تم الإذن بانتشال الجثة وتحويلها الى المستشفى المحلي حسان بالخوجة برأس الجبل أين تم عرضها على طبيب الصحة العمومية الذي أكد أن الوفاة كانت نتيجة الغرق وتعهد مركز الحرس البحري بإتمام الاجراءات القانونية في شأنه حسب تعليمات النيابة العمومية ببنزرت على أن يقع
تسليم الجثة لعائلته لدفنها بنهاية الاجراءات القانونية…
TAG