نفت وزارة الصحة، في بلاغ لها اليوم الخميس، ما تناقلته بعض المواقع الالكترونية من معلومات خاطئة حول قيام وزارتي الصحة والتربية بتنظيم حملة تلاقيح اجبارية ضدّ النزلة الموسميّة الوافدة (A/H1N1) داخل الجامعات والمعاهد لفائدة الطلبة والتلاميذ، مؤكدة أن المؤشرات الحالية لا تدعو لاتخاذ تدابير استثنائية خارجة عن الاجراءات الوقائية العادية.

وأوضحت وزارة الصحة أنّ التلقيح ضدّ النزلة الموسميّة ليس إجباريا وإنّما منصوح به لفائدة الفئات الأكثر عرضة لخطر الفيروس (نساء حوامل ومسنين والأشخاص والأطفال المصابين بأمراض مزمنة)، وذلك طبقا للمنشور الرسمي الذي تضمّن جميع اجراءات الوقاية الضّروريّة والتكفّل بتعزيز نظام المراقبة. كما جددت الوزارة تأكيدها على أنّ التلقيح متوفّر في الصيدليّات بالكميّات اللازمة، مضيفة أن إدارة الطبّ المدرسي والجامعي انطلقت منذ بداية السنة الدّراسيّة والجامعيّة في القيام بحملات توعويّة وتحسيسيّة لفائدة التلاميذ والطلبة للوقاية من النزلة الموسميّة الوافدة.
كما شددت الوزارة على مواصلة مصالحها متابعة تطوّر الوضع الوبائي منذ بداية الموسم، مشيرة إلى أن فيروس (A/H1N1) متواجد في بلادنا ضمن الفيروسات الأخرى ومتواجد كذلك في تركيبة اللقاح ضدّ الانفلونزا الموسميّة.
 tunisie news
rafraf plage news www.rafrafplage.tn
TAG