أعلنت عدد من الجرائد الجزائرية، عن توجه 19 سفينة صيد تونسية للمياه الإقليمية الجزائرية أمس، طالبين اللجوء والعمل في ميناء عنابة. ووفق "موزاييك"، فقد تدخلت البحرية الجزائرية لإقناع السفن بضرورة العودة إلى السواحل التونسية، ومكنت محاولات قيادات البحرية الجزائرية من إقناع التونسيين بالعودة وهو الأمر الذي تحقق في وقت متأخر من مساء الأربعاء. وبيّنت الصحيفة الجزائرية أن هؤلاء المواطنين التونسيين لجأوا للفرار إلى الجزائر احتجاجا على ما وصفوه بالظروف الاجتماعية الصعبة، والتي ازدادت حسبهم تدهورا في الفترة الأخيرة بعد ارتفاع أسعار مختلف المواد الاستهلاكية، خاصة ما تعلق منها بالزيادة التي شهدتها أسعار الوقود في تونس. *صورة تقريبية

اترك تعليقك ، أضف تعليقك