‎رأس جبل-بنزرت/ التّفطّن لعودة زوجة إرهابي معروف شغل خطّة مُدير بوزارة الصّناعة في حكومة الترويكا - Rafraf Plage | رفراف الشاطئ

Rafraf Plage | رفراف الشاطئ

Rafraf Plage | رفراف الشاطئ

 ‎رأس جبل-بنزرت/ التّفطّن لعودة زوجة إرهابي معروف شغل خطّة مُدير بوزارة الصّناعة في حكومة الترويكا

‎رأس جبل-بنزرت/ التّفطّن لعودة زوجة إرهابي معروف شغل خطّة مُدير بوزارة الصّناعة في حكومة الترويكا

شارك المقالة
تفطّنت الأجهزة الأمنية المختصة في مكافحة الإرهاب برأس الجبل من ولاية بنزرت ، في إطار التوقي من مخاطر الإرهاب و التّصدي له إلى تواجد شابة عادت من بؤر التوتر ، تحديدا ليبيا و يشتبه في انتمائها لتنظيم إرهابي .ووفق المعطيات المتوفرة فإن الشابة عادت منذ 2014 من ليبيا دون أن ترجع إلى مسقط رأسها، راس جبل، لتقرر منذ أيام الإستقرار هناك رفقة إبنها ، حيث وقع التّحري معها والإبقاء عليها في حالة تقديم لتمثل أمام القطب القضائي لمكافحة الإرهاب . وكانت هذه الشابة قد تحوّلت رفقة زوجها، و هو عنصر إرهابي معروف، سنة 2013 إلى ليبيا رفقة إبنها الذي كان يبلغ من العمر أربعة أشهر بعد أن قام بتحويل مبلغ مالي هام في حسابه و سافر بدعوة إقامة مشروع هناك. و يشار أن
زوجها هو أحد العناصر الإرهابية الخطيرة التي حوكمت بـ 30 سنة سجنا بسبب مشاركته في أحداث سليمان سنة 2007 ، و تمتع بالعفو التشريعي العام و تحصل في عهد حكومة الترويكا على وظيفة مدير عام بوزارة الصناعة، علما و أنه متحصل على شهادة في الهندسة ، ليستقيل بعدها بفترة و يلتحق بتنظيم إرهابي. و قد أفادت زوجة هذا الأخير أنها سنة 2014 قرّرت العودة إلى تونس رفقة إبنها لأنّ الأوضاع لم تعجبها و استقرت بمنزل عائلة زوجها بإحدى الولايات، لتقرّر العودة نهائيا والإستقرار بمدينة راس الجبل حيث تمّ التّحري معها من اجل الاشتباه في الانتماء لتنظيم إرهابي خارج التراب الوطني. وقد أكّدت المرأة أنها فور عودتها تلقّت اتصالا من أحد العناصر مفاده أنّ زوجها قتل، مع العلم أن شقيقها قد التحق بليبيا و ينتمي لإحدى التنظيمات الإرهابية.

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

أحدث الاخبار

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *