.

 شهدت منطقة صونين حادثة أليمة تمثلت في العثور على شاب من مواليد سنة 1980 مشنوقا داخل منزله هذا و تحولت وحدات من   الحرس الوطني رفقة ممثل عن النيابة العمومية على عين المكان لمعاينة مكان الحادئثة و على اثره تم الاذن برفع الجثة للتشريح و للوقوف على الأسباب الحقيقية للوفاة كما تعهد مركز الحرس الوكذطني بصونين بالبحث في الموضوع حسب ما أفاد به الناطق الرسمي لمنطقة الحرس ببنزرت النقيب منير الرياحي لمراسلنا بدر الدين عرعار مع الاشارة الى أنه و حسب المعطيات الاولية فان الشاب يعاني من اضطرابات نفسية و يعالج في مستشفى الرازي و قد طلب الأسبوع الفارط من ادارة المستشفى تمكينه من الاقامة لمواصلة العلاج الا أنها رفضت ذلك


.